أخبار الهيئة العامة للقوى العاملة


  • 7 سبتمبر 2016

  • زيارة المقررة بمكافحة الاتجار بالبشر د.ماريا غراتسيا لدولة الكويت

    استقبلت وزير الشؤون الاجتماعية والعمل ووزير الدولة لشؤون التخطيط والتنمية هند الصبيح صباح اليوم الثلاثاء المقررة الخاصة بمكافحة الاتجار بالبشر في الأمم المتحدة الدكتورة ماريا غراتسيا والوفد المرافق لها بحضور المدير العام للهيئة العامة للقوى العاملة بالوكالة عبد الله المطوطح ووكيل وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل د. مطر المطيري.

    وأكدت الوزيرة الصبيح خلال اللقاء أن دولة الكويت تولي اهتماما كبيرا بتوفير كافة الضمانات التي تنظم سوق العمل وتضمن السبل الآمنة لاستقدام العمالة الوافدة بعيدا عن الوسطاء بهدف حماية حقوق أصحاب العمل والعمال وفق معايير العمل الدولية مشيرة الى اهتمام حكومة دولة الكويت بتوقيع بروتوكولات التعاون مع الدول المصدرة للعمالة واستحداث الربط الآلي مع تلك البلدان في مجال استقدام العمالة بما يوفر عمالة ماهرة ويحد من أي استغلال لتلك العمالة .

    كما أكدت الصبيح أن من بين إهتمامات دولة الكويت بشؤون العمل والعمال فقد تم انشاء الهيئة العامة للقوى العاملة لتكون هيئة مستقلة ومعنية بشؤون العمل والعمال وفقا للقانون الذي اقره مجلس الامة في عام 2010 مشيرة إلى أن انشاء هذه الهيئة ساهم كثيرا في تنظيم سوق العمل من خلال قرارات تنظيمية ومتابعة حثيثة لتطبيق تلك القرارات ودراسة سوق العمل واحتياجاته والحد من العمالة الهامشية فضلا عن انشاء مركز ايواء العمالة الوافدة الذي يستقبل المئات من العمالة المنزلية النسائية لتعديل أوضاعها وتقديم أفضل الخدمات لها طوال فترة بقائها في المركز والتوجه لإنشاء مركز إيواء جديد للرجال.

    ومن جهة أخرى استقبل المدير العام للهيئة العامة للقوى العاملة بالوكالة السيد/ عبدالله المطوطح المقررة الخاصة المعنية بمكافحة الإتجار بالبشر في الأمم المتحدة د. ماريا غراتسيا و الوفد المرافق لها و نائب مساعد وزير الخارجية رئيس مكتب حقوق الإنسان المستشار طلال المطيري، و بحضور فريق عمل مشروع الأمم المتحدة لدعم الهيئة العامة للقوى العاملة

    ورحب المطوطح بالمقرره و الوفد المرافق لها و أطلعها على مشروعات الهيئة في مجال حقوق الإنسان و مكافحة الإتجار بالبشر و على آخر القوانين التي صدرت و المتعلقة بحماية العمالة الوافدة.

    وتم تقديم عرض تعريفي عن الهيئة العامة للقوى العاملة حيث تناول العرض تطور التشريعات في سوق العمل بدولة الكويت واختصاصات الهيئة ، كما تم التطرق إلى الخدمات التي تقدمها الهيئة من خلال إداراتها المختلفة وتم التركيز على الدور الذي تقوم به كل من إدارة تفتيش العمل وإدارة علاقات العمل ، ثم تمت الإشارة إلى تعاون الهيئة مع المنظمات الدولية ، و اختتم الحديث عن الخطط المستقلبية للهيئة .

    وبين المطوطح إهتمام الهيئة بضمان حقوق العمالة ومكتسباتها و حقوقها القانونية، مؤكدا أن الهيئة تتخذ جميع الإجراءات اللازمة و الحاسمة بشأن ضمان حقوقهم من خلال فتح قنوات التعاون مع منظمات الأمم المتحدة و كافة المنظمات الدولية الأخرى للإستفادة من تجارب الدول الأعضاء في تلك المنظمات .

    حضر اللقاء من جانب الهيئة السيد/ أحمد الموسى نائب المدير العام للاستقدام والإستخدام والسيدة/ خلود الشهاب نائب المدير العام للموارد البشرية والمالية والسيدة/ أسيل المزيد مدير إدارة علاقات العامة والإعلام والسيد/ عبدالله الرشيدي مراقب المكتب الفني بالهيئة

    ومن ثم قامت د.ماريا غراسيا و الوفد المرافق لها بزيارة ميدانية إلى مركز إيواء العمالة الوافدة للإطلاع على المركز والخدمات التي يقدمها .




  • 2 سبتمبر 2016

  • انتهاء سريان حظر العمل وقت الظهيرة

    أعلن السيد عبدالله المطوطح المدير العام للهيئة العامة للقوى العاملة بالوكالة عن إنتهاء سريان قرار حظر تشغيل العماله في الأماكن المكشوفة من الساعه 11 ظهرا إلى الساعه 4 مساءا ، والذي كان قد بدأ به العمل اعتبارا من اول يونيو حتى نهاية شهر أغسطس 2016 .

    وكشف المطوطح أن فرق التفتيش قامت بحملات تفتيشية على المواقع في كل المحافظات للتأكد من إلتزام أصحاب المشاريع بذلك القرار.

    وأفاد المطوطح أن الحملات التفتيشية التي قامت بها فرق التفتيش على أماكن العمل وقت الظهيرة ساهمت بشكل واضح في الالتزام بأحكام القرار المذكور

    وبين المطوطح في تصريحه الصحفي انه بلغ مجموع المواقع المخالفة التي تم التفتيش عليها اول مره بلغ 691 موقعا مسجلا عليها 705 عامل ، إلا أنه بعد إعادة التفتيش على تلك المواقع تبين التزام كافة المنشآت ماعدا موقع واحد.

    و قال المطوطح مقارنة بين عام 2015 و عام 2016 لوحظ إنخفاض معدل المخالفات إلى 100 مخالفة عن العام السابق، على الرغم إن عدد المفتشين في العام الماضي بلغ 15مفتش و في هذا العام تم رفع العدد إلى 21 مفتش.






  • 31 اغسطس 2016

  • زيارة وفد جمهورية مالاوي لمركز إيواء العمالة الوافدة

    استقبل السيد/عبدالله المطوطح - المدير العام للهيئة العامة للقوى العاملة بالوكالة ،معالي وزير العمل و تنمية القوى البشرية بجمهورية مالاوي السيد/ هنري موسى و الوفد المرافق له حيث قام معاليه بزيارة لمركز إيواء العمالة الوافدة.

    واطلع خلالها على آلية إستقبال العمالة وعلى دور الجهات الحكومية بالمركز والتقى بالعمالة الملاوية الموجودة بالمركز وأشاد الوزير هنري بالجهود المبذوله التي تقدم بالمركز من خدمات لنزيلاته من حيث توفير الحماية الإجتماعية و الخدمات النفسية والإقامة الكريمة للعمالة وأيضا الحماية القانونية لهم.

    ومن جانبه أفاد المطوطح بأن الزيارة جاءت لتوطيد العلاقات الثنائية بين البلدين وللتعرف على الإمكانات المتوفرة لدى العمالة في بلادهم وسبل الإستفادة منها في دولة الكويت.

    وفي ختام الزيارة قام معالي الوزير بتسجيل كلمة شكر في سجل زوار المركز، أعرب فيها عن تقديره للدور الذي يقوم به المركز و شكره العميق لجميع العاملين به على جهودهم المبذولة اتجاة العمالة المتواجدة في المركز.




  • 29 اغسطس 2016

  • ورشة عمل ثلاثية للقوى العاملة تهدف إلى تجارب دولية ومحلية بشأن تنظيم إستقدام وإستخدام العمالة

    أقامت الهيئة العامة للقوى العاملة ورشة عمل ثلاثية حول (تنظيم واستقدام واستخدام العمالة) حيث تهدف الورشة لشرح أنظمة الإستقدام وتوظيف العمالة في دولة الكويت ومقارنتها بالتجارب الدولية وكيفية تطبيقها في دولة الكويت. تمهيدا لرفع النتائج و التوصيات لتعديل و تطوير سياسات الاستقدام و الاستخدام.

    الورشة هي من ضمن انشطة مشروع " دعم الهيئة العامه للقوى العامله" هو مشروع مشترك بين ثلاث منظمات أممية ضمن اطار الشراكة الاستراتيجية ما بين برنامج الأمم المتحدة الإنمائي والامانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية، يقوم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بإدارة المشروع وتحسين عملية إصدار التقارير الخاصة بسوق العمل و معايير الأداء، أما المنظمة الدولية للهجرة فهي مسؤولة عن إعداد 3 دراسات حول سوق العمل وتحسين الاجراءات في مركز ايواء العمالة الوافدة، أما بالنسبة لمنظمة العمل الدولية فهي مسؤولة عن وضع برامج تدريبية لزيادة الوعي فيما يتعلق بمعايير العمل الدولية وبناء كفاءات الموظفين في مجال التفتيش العمالي و الصحة والسلامة المهنية.

    وقدمت الهيئة العامة للقوى العاملة عرض بعنوان " الإدارة الفعالة لهجرة الأيدي العاملة قام بتقديمه السيد / جابر العلي- المنسق الوطني لمنظمة العمل الدولية ، وتناول العرض شرحا لأهم الصكوك الدولية التي تناولت قضية الهجرة وحماية العمال المهاجرين، كما تمت الإشارة الى اهم التحديات التي تواجه الدول نتيجة لتوسع عملية الهجرة بشكل عام وهجرة الايدي العاملة بشكل خاص.

    بعد ذلك ركز العرض على " الإطار متعدد الأطراف لمنظمة العمل الدولية بشأن هجرة الأيدي العاملة " والذي صدر عن المنظمة في عام ٢٠٠٦. واشتمل الإطار على مجموعة من المبادئ والإرشادات التي يمكن للدول الأعضاء الاسترشاد بها في وضع سياسات فعالة لإدارة هجرة الايدي العاملة تحقق أهداف جميع الدول المرسلة والمستقبلة للعماله.

    وقدم السيد/ مساعد صالح المطيري مدير إداره تقدير الاحتياج عرضا تناول فيه قانون العمل في القطاع الأهلي واهم المواد والقرارات المنظمة لشروط استخدام العمالة في القطاع الأهلي واختصاصات الهيئة العامة للقوى العاملة منفردة باستقدام و استخدام العمالة في القطاعين النفطي و الأهلى و ذلك بناء على طلب صاحب العمل مبينا العمالة المطلوب استقدامها ، وأهم إجراءات قطاع الاستقدام و الاستخدام للعمالة و عن رؤية وطموح إدارة تقدير الاحتياج من خلال تقديم خدمة مميزة و تعزيز مفهوم خدمة العميل و تقليص عدد الأوراق و اختصار الدورة المستندية و الربط مع الجهات ذات الشأن.

    وقدم السيد/ Michael Newson خبير من المنظمه الدوليه للهجرة عرض فهم طريقة وسبب تأثير الشبكات الاجتماعية على سوق العمل في الكويت، وبالخصوص في سلسلة الانتقال إلى الكويت، وخلق الوظائف، وإيجاد الوظائف للأشخاص وأشار إلى أهم التحديات التنظيمية والسياسية منها تحديات في عملية تقدير الاحتياج و تحديات في السياسات الفعالة لتخفيض أعداد العمال الأجانب غير المهرة و تحديات في السياسات الفعالة لخلق فرص توظيف للمواطنين و غياب آلية اختبار واعتماد المهارات.

    شارك في النــدوة إلى جانب موظفي الهيئة العامة للقوى العاملة وبرنامج إعادة هيكلة القوى العاملة، وغرفة التجارة والصناعة واتحاد العمال ووأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة والعديد من الجهات والاتحادات المعنية، وقد أقامت الورشة في مبنى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح - بيت الأمم المتحدة بمنطقة مشرف.




  • 28 أغسطس 2016

  • الصبيح تستقبل وفداً حكومياً من جمهورية ملاوي

    استقبلت وزير الشؤون الاجتماعية والعمل ووزير الدولة لشؤون التخطيط والتنمية هند الصبيح صباح اليوم الاحد وفدا حكوميا من جمهورية ملاوي برئاسة وزير العمل وتنمية القوى البشرية هنري موسى بحضور المدير العام للهيئة العامة للقوى العاملة بالوكالة عبد الله المطوطح وسفير جمهورية ملاوي لدى دولة الكويت ويلفريد علي .


    ورحبت الوزيرة الصبيح في تصريح صحفي بزيارة وفد جمهورية ملاوي الى البلاد مشيرة الى ان الزيارة تأتي في اطار تعزيز العلاقات الثنائية التاريخية بين البلدين الصديقين لبحث سبل الاستفادة من الايدي العاملة الفنية في جمهورية ملاوي.


    واكدت الصبيح ان دولة الكويت في حاجة ماسة الى استقدام عمالة ذات مهارة فنية عالية لتلبية حاجة المشاريع الكبرى التي يجري تنفيذها في البلاد فضلا عن مشاريع اخرى مقبلة ضمن خطة التنمية الانمائية الخمسية لدولة الكويت .


    ورحبت بعقد لقاءات واجتماعات بين المسؤولين في الهيئة العامة للقوى العاملة وممثلي سفارة جمهورية ملاوي للتعرف على الامكانات المتوفرة لدى العمالة في بلادهم وسبل الاستفادة منها كاشفة في هذا الصدد عن قرب تخصيص خط ساخن لدى الهيئة العامة للقوى العاملة لتلقي اتصالات واستفسارات البعثات الدبلوماسية بشأن شكاوى عمالة بلادها سيكون رديفا للخط الساخن الذي تسقبل من خلاله الهيئة كافة الشكاوى العمالية من مختلف شرائح العمالة في البلاد


    وكشفت الصبيح عن استلامها مسودة مذكرة تفاهم عمالية مقدمة من رئيس الوفد الحكومي لجمهورية ملاوي وزير العمل وتنمية القوى البشرية هنري موسى واعدة بدراسة مذكرة التفاهم عبر القنوات القانونية والرسمية في البلاد مشيرة الى انها تسلمت ايضا دعوة لزيارة جمهورية ملاوي خلال الفترة المقبلة


    ومن جانبه قال وزير العمل وتنمية القوى البشرية في جمهورية ملاوي هنري موسى ان الهدف من الزيارة الى دولة الكويت مناقشة قضايا العمل والتشغيل الخاصة بالعمالة المالاوية وعرض بعض المهارات ومشاريع تطوير الشباب مشيدا في هذا الصدد بدولة الكويت وباحترامها وتقديرها لمعايير العمل الدولية.


    واكد ان في بلاده شباب منتجين في سن مابين 18 الى 25 عاما يمثلون اكثر من 40 % من السكان مع معدل نمو يصل الى 3.3% متوقعا ان يستمر النمو خلال السنوات القادمة التي تحمل تحديات بطالة الشباب التي تواجهها الدولة متمنيا من دولة الكويت تسهيل استقدام العمالة المالاوية للعمل من اجل تبادل المصلحة العامة بين البلدين.







  • 20 اغسطس 2016

  • خلود الشهاب: نجاح كبير للمعاملات والقادم أفضل

    كشفت نائب المدير العام للهيئة العامة للقوى العاملة للموارد البشرية والمالية خلود الشهاب ان عمليات انجاز المعاملات تتم في ادارات العمل وعبر البوابة الالكترونية بنسبة نجاح كبيرة بعد ان وصلنا الى قرب الانتهاء من عمليات نقل وتطوير النظام الآلي في كافة ادارات العمل مشيرة الى انه تم انجاز آلاف المعاملات في يوم واحد يوم الخميس الماضي كما تم تحصيل رسوم معاملات بلغت اكثر من 120 الف دينار عن طريق الــــ " كي نت ".

    واوضحت الشهاب في تصريح صحفي ان نظام الميكنة لانجاز المعاملات في ادارات العمل بالهيئة العامة للقوى العاملة كان يتبع وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل وكان يتم تشغيله من قبل ديوان الخدمة المدنية وبعد انشاء الهيئة العامة للقوى العاملة وفق قانون العمل رقم 6 لسنة 2010 ظل النظلم يدار من قبل الديوان حتى قبل شهر تقريبا الى ان بدأنا في عملية نقل النظام الى الهيئة العامة للقوى العاملة ليدار عن طريق مركز نظم المعلومات في الهيئة.

    واوضحت ان عملية النقل تشمل جميع قواعد البيانات والانظمة ليكون تشغيل النظام بالكامل من قبل نظم المعلومات في الهيئة العامة للقوى العاملة مشيرة الى ان الهيئة لديها ربط آلي كامل مع كافة الجهات المعنية باجراءات الهيئة ومن اهمها وزارة الداخلية والهيئة العامة للمعلومات المدنية وديوان الخدمة المدنية ووزارة التجارة والتامينات الاجتماعية ووزارة الصحة وبرنامج اعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي في الدولة حتى يتسنى استخدام كافة المعلومات كمدخلات ومخرجات.

    واكدت انه وقبل اتمام عملية النقل كانت هناك خطط تم وضعها بهدف تقليل نسب الاعطال او الاخطاء التي قد تترتب على عملية النقل كما تم دراسة كافة العوائق التي قد تواجهنا ووضع البدائل الناجحة لها حيث تمت عملية النقل خلال الفترة القليلة الماضية والتي لم تتجاوز ثلاثة اسابيع وتمت العملية بنسبة مشاكل قليلة للغاية اقل مما توقعنا ونستطيع القول باننا نجحنا في عملية نقل النظام الآلي الى الهيئة العامة للقوى العاملة بنسبة تتجاوز 80%.

    وتقدمت الشهاب في هذا الصدد بالشكر الى كافة المراجعين من اصحاب عمل ومناديب وافراد على صبرهم اثناء انجاز المعاملات نظرا لمواجهة بعض المشكلات التي نجمت عن عملية نقل النظام كما شكرت كافة الموظفين الذين تعاملوا مع الجمهور بحكمة وصبر وتفهموا بعض حالات الغضب من قبل الجمهور وواصلوا الليل بالنهار من اجل انجاز العمل باقصى سرعة مؤكدة ان هذه الفترة القليلة التي تم خلالها نقل النظام تعد فترة قياسية وقليلة للغاية حيث لم يسبق ان تم نقل مثل هذا النظام من وزارة الى وزارة او من جهة الى جهة اخرى في مثل هذه الفترة القياسية وبهذه النسبة العالية من النجاح تثبتها الاحصائيات الصادرة من ادارات العمل والتي تبين الاجراءات التي تمت على النظام خلال يوم واحد. .

    وكشفت الشهاب عن بعض الاحصائيات الصادرة عن البوابة الالكترونية للهيئة والتي تظهر اعداد المعاملات التي تم انجازها من قبل الشركات باستخدام البوابة الالكترونية للهيئة خلال يوم واحد هو يوم الخميس الماضي الموافق الثامن عشر من اغسطس الجاري مشيرة الى ان عدد الشركات التي لديها اسم مستخدم وكلمة مرور لاستخدام البوابة الالكترونية تبلغ 13 الف و819 شركة وعدد الشركات التي استخدمت البوابة يوم الخميس الماضي 646 شركة كما بلغ عدد تصاريح العمل التي صدرت عن طريق البوابة 294 تصريحكما بلغ عدد اذونات العمل الصادرة لاول مرة 270 اذن عمل كما بلغ عدد اذونات العمل التي تم تجديدها في نفس اليوم 3468 اذن عمل كما بلغ عدد اذونات العمل الملغية 68 اذن عمل كما تم تجديد 75 اذونات عمل خاصة بالعمالة الوطنية كاشفة في هذا الصدد ان اجمالي المبالغ التي تم تحصيلها نتيجة المعاملات التي تم انجازها عن طريق البوابة الالكترونية في يوم واحد هو يوم الخميس الماضي بلغت مايقارب 105 الف دينار باستخدام الـــــــ " كي نت ".

    وحول احصائيات المعاملات التي تم انجازها يوم الخميس الماضي عن طريق ادارات العمل قالت الشهاب ان ادارات العمل انجزت العديد من المعاملات منها اصدار 4539 اذن عمل و46 معاملة تعديل اذن عمل و266 الغاء اذن عمل واصدار 982 تصريح عمل و838 اذن عمل لاول مرة و45 فتح ملف و32 اضافة رخصة و23 الغاء رخصة و3 نقل رخصة و3 نقل ملف و659 تحويل عمالة مشيرة الى انه تم تحصيل اكثر من 15 الف دينار في هذا اليوم يوم الخميس الماضي باستخدام الـــ " كي نت ".





  • 19 اغسطس 2016

  • فلاح المطيري: بدء تنفيذ مؤشر الكشف عن استغلال العمالة

    بدأت الهيئة العامة للقوى العاملة في تنفيذ مؤشر جديد ضمن الاجراءات المتبعة لدى مركز ايواء العمالة سيساهم بشكل كبير في مساعدة موظفي ادارة المركز على التعرف على ضحايا الاتجار بالبشر من بين المقيمات في المركز .

    اعلن ذلك مشرف مركز ايواء العمالة الوافدة في الهيئة العامة للقوى العاملة فلاح المطيري موضحا ان المؤشر الجديد الذي سيضاف لاجراءات مركز الايواء يسمى " مؤشر الكشف عن استغلال العمالة " تمت الاستعانة به عن طريق المنظمة الدولية للهجرة وبدعم وتمويل من الامانة العامة للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية في اطار البرنامج المشترك لدعم الهيئة العامة للقوى العاملة مشيرا الى ان مؤشر الاستغلال مستمد مما يطلق عليه " منهجية ديلفي " والتي تسعى الى تحديد مؤشرات الاتجار بالبشر من خلال اجماع الخبراء العاملين في مجالات علمية متعددة .

    وأضاف انه تم تطوير " منهجية ديلفي " في عام 2008 من قبل منظمة العمل الدولية على اساس استبيانين الكترونيين بخصوص الاتجار بالاشخاص علما بانه تم اختيار الخبراء من 27 دولة اعضاء في الاتحاد الاوروبي ممن يعملون في سلك الشرطة والاجهزة الحكومية والمؤسسات الاكاديمية والبحثية والمنظمات غير الحكومية والمنظمات الدولية بما في ذلك المنظمة الدولية للهجرة ومفتشي العمل والنقابات التجارية والهيئات القضائية .

    وذكر انه في ظل عدم توفر معيار ثابت لتقييم درجة الاستغلال للمقيمات في مركز الايواء فان مؤشر الاستغلال سيعتبر عامل مساعد لموظفي المركز للتعرف على ضحايا الاتجار من ضمن المقيمات في المركز فضلا عن معرفة معدل استغلال كل عاملة على حدة وفقا لميزان الاستغلال وبالتالي تحديد الحالات ذات الاولوية التي يجب توفير المساعدة لهن .

    واوضح المطيري ان الاستفادة من مؤشر الاستغلال ستتم من خلال اجراء موظفي مركز الايواء مقابلات مع ضحايا الاتجار المحتملين والطلب منهن وصف عملية توظيفهن في البلد الاصلي ثم وصف ظروف عملهن في الكويت وعند ملاحظة وجود مؤشرات محددة فذلك يعني ان العاملة هي ضحية الاتجار وتعطي المؤشرات قيمة وزنية للحصول على علامة كلية لكل حالة على حدة والتي تستخدم لوضع اولويات لهن لتلقي المساعدة مؤكدا ان مؤشر الاستغلال سيمثل خطوة اساسية للتاكد من قدرتنا على توجيه خدماتنا بشكل اكبر للعمالة حسب الحاجة مشيدا في هذا الصدد بالتعاون مع المنظمة الدولية للهجرة في اعداد هذا المؤشر .

    واختتم المطيري بالاشارة الى ان مركز الايواء هو مركز خاص بالنساء فقط وتأسس في عام 2014 ولديه القدرة على استيعاب مايصل الى 500 امرأة وفي اغلب الاحيان يستقبل مايقارب 300 عاملة اجنبية علما بأن جميع العاملات في المركز هن عاملات المنازل ويوفر المركز لهن الخدمات الاساسية بما في ذلك الطعام والمسكن والمساعدة الطبية والقانونية .





  • 9 أغسطس 2016

  • في إطار التعاون وتوثيق العلاقات بين جمهورية السودان ودولة الكويت وجمهورية سريلانكا ودولة الكويت في المجال العمالي

    رحب السيد عبد الله المطوطح المديرالعام للهيئة العامة للقوى العاملة بالوكالة بسعادة السفير السوداني السيد / عمر تاتاي نائب رئيس البعثة والوفد المرافق له، وعبر المطوطح عن سعادته بهذا اللقاء الذي يأتي للتأكيد على العلاقات المتميزة بين البلدين في المجال العمالي.

    وأعرب سعادة عمر تاتاي عن إعتزازه بوجوده بدولة الكويت والحرص في على توطيد أواصر التعاون وتوثيق العلاقات الثنائية بين البلدين.

    بحث سعادة السفير مع المطوطح أهم التحديات التي تواجه العمالة السودانية، وكيفية توثيق هذه العلاقة بفتح فرص عمل للعمالة السودانية وكيفية الإستفادة منها في الكويت.

    وأكد المطوطح أن العمالة السودانية عمالة ذات مهارة خاصة وأعرب بترحيبه بها على أرض الكويت، وأن الهيئة العامة للقوى العاملة على إستعداد لفتح خط ساخن لتقبل أي اقتراح أو استفسارمن قبل البعثات الدبلوماسية، وأعرب عن حرص الهيئة الدائم على تأسيس مراحل متقدمة في التطوير في مجالات العمل بين البلدين في ما يخص استقدام العمالة السودانية بناءً على توصيات معالي وزير الشؤون الاجتماعية والعمل ووزير الدولة لشؤون التخطيط والتنمية الاستاذة هند صبيح براك الصبيح.

    ومن جانب أخر استقبل السيد المدير العام سعادة السفير كانديبان بالا سفير جمهورية سريلانكا الديمقرطية الاشتراكية حيث رحب المدير العام بسعادة السفير والوفد المرافق له وتم التباحث خلال اللقاء في الأمور ذات العلاقة بين البلدين ومنها مذكرة التفاهم 2012 .

    بالإضافة إلى توطيد العلاقات المشتركة بين البلدين في الجانب العمالي حيث أكد المطوطح أن الجالية السيلانية في دولة الكويت تحظى بإهتمام كبير كسائر الجاليات الأخرى وأن الهيئة حريصة كل الحرص على حقوق العمال. وقد اطلع سعادة السفير على بعض القوانين والقرارات الخاصة بحماية القوى العاملة بدولة الكويت.

    وأوضح المطوطح ضرورة الحرص على التوعية العمالية من خلال مراكز التدريب والضوابط والشروط الخاصة بطبيعة العمل، ومن جانبه أكد سعادة السفير على مدى الاهتمام الذي توليه دولة الكويت للعمالة السريلانكية مبديا سعادته بهذة الزيارة.

    وحضر اللقاء د. مبارك العازمي نائب المدير العام للتخطيط واعتماد المهارة المهنية والسيدة / أسيل ناصر المزيد مديرإدارة العلاقات العامة والإعلام والسيد / جابر العلي مراقب إدارة العلاقات الدولية والسيدة / شوق العجمي بإدارة العلاقات الدولية والسيد ناصر الهاجري باحث قانوني لقطاع التخطيط واعتماد المهارة المهنية.






  • 8 أغسطس 2016

  • المطوطح: يعقد اجتماعاً مع مدراء إدارات العمل لتطوير أنظمة الحاسب الآلي.

    في إطار متابعة تنفيذ مشروع تطوير وتحديث أنظمة الحاسب الآلي في إدارات العمل ومعالجة الخلل الناجم عن عمليات التطوير ترأس مدير عام الهيئة العامة للقوى العاملة بالوكالة عبد الله المطوطح صباح اليوم الأثنين اجتماعاً ضم مدراء إدارات العمل بحضور نائب المدير العام للتخطيط واعتماد مستويات المهارة المهنية د. مبارك العازمي .

    وكشف المدير العام للهيئة العامة للقوى العاملة بالوكالة عبد الله المطوطح في تصريح صحفي عقب الإجتماع أنه صدرت عن الإجتماع عدة توصيات أبرزها العمل بالنظام من الساعة ٧،٠٠ صباحا حتى ٣،٠٠ عصرا وتكليف المدراء بترشيح عدد من الموظفين للعمل في هذه الفترة واستلام المعاملات بموجب سجل فضلاً عن استلام إدارات العمل المعاملات الخاصة بالتجديد و التحويل و إذن عمل أول مرة.

    وأشار المطوطح أن جميع هذه الإجراءات تهدف إلى تسهيل عملية استقبال المراجعين واستلام معملاتهم والحرص على عدم حدوث تزاحم للمراجعين في الإدارات التابعة للهيئة .






  • 5 أغسطس 2016

  • انجزنا اكثر من 7 آلاف معاملة خلال فترة التعطل الجزئي للنظام والمعاملات التي تأخرت قليلة للغاية

    اكدت الهيئة العامة للقوى العاملة ان انظمة الحاسب الآلي في ادارات العمل عادت للعمل بكافة امكاناتها بعد العطل الذي اصاب اجزاء منها خلال اليومين الماضيين والذي ادى الى تعطل انجاز اعداد قليلة من المعاملات الخاصة باصحاب العمل والعمال ومندوبي الشركات .

    واشارت المتحدث الرسمي باسم الهيئة مدير ادارة العلاقات العامة اسيل المزيد في تصريح صحفي الى ان فرق العمل الفنية استنفرت فور حدوث العطل في انظمة الحاسب الآلي وواصلت العمل ليل نهار من اجل اصلاح العطل واعادة العمل على ماكان عليه وانجاز كافة المعاملات حرصا على عدم تاخير اي معاملة او تعرض اي من العمال الى مخالفة الاقامة وتحمل غرامات مالية .

    واوضحت المزيد ان مثل هذه الاعطال تعد امرا طبيعيا خصوصا عندما يكون هناك تنفيذ مشروع لتطوير وتحديث الانظمة حيث يصاحب تلك العمليات بعض الاعطال نتيجة بدء تشغيل انظمة جديدة وحديثة تهدف في المقام الاول الى تقديم افضل وارقى الخدمات لكافة المراجعين من اصحاب عمل وعمال ومندوبي شركات مشيرة الى ان اغلب اسباب تعطل النظام حدثت عند تنفيذ عمليات الربط بين الهيئة العامة للقوى العاملة وعدد من الجهات ذات الصلة .

    وكشفت ان فترة الايام الثلاثة الماضية فقط شهدت انجاز مايزيد عن 7 آلاف معاملة بينها مايقارب 4 الاف معاملة اصدار اذونات عمل بالاضافة الى اصدار المعاملات معاملات التحويل او التجديد او دفع الرسوم او تسجيل عقود العمل او اضافة والغاء التراخيص وغيرها من المعاملات الاخرى التي سارت بشكل منتظم علما بأن تعطل النظام لم يؤخر سوي معاملات بسيطة لا تتجاوز 50 معاملة وتم اصلاح العطل والبدء في انجاز كافة المعاملات دون ادنى تاخير وسيكتمل العمل بكفاءة عالية خلال الاسبوع المقبل بعد الانتهاء من عمليات التطوير والتحديث وتشغيل خدمة الدفع عن طريق البوابة الالكترونية